فقد صوته لكنه يغني في الأوبرا

قبل ثلاث سنوات، شخص بول جايمسون بمرض "العصبون الحركي". و بسببه فقد صوته تدريجيا.
لكن بمساعدة مغني الأوبرا المحترف رودريك وليامز، أدى بول أغنية تحكي قصته تحت اسم "بول".
للمزيد من الفيديوهات زوروا صفحتنا: www.bbc.com/arabic/media/video
اشترك في بي بي سي :bit.ly/BBCNewsArabic

تحميل فيديوهات

عدد المشاهدات
3,215

تعليقات

  • غير مهم

    انيقة بأسلوبي aaانيقة بأسلوبي aa12 أيام قبل
  • 💙

    أيل شلاماأيل شلاما12 أيام قبل
  • حلوووو عنده ايجابيه بالحياة❤🍫

    كرار عليكرار علي12 أيام قبل
  • اللهم في هذا اليوم اجعل لنا نصيب في كل خير تقسمه وفي كل نور تنشره وفي كل رزق تبسطه وفي كل ضر تكشفه وفي كل بلاء ترفعه ♥️ ❤️

    سبايسي كيمنك / spicy gamingسبايسي كيمنك / spicy gaming12 أيام قبل
  • عندما طرح القومجيون شعار الوحدة العربية كانوا بذلك يعيشون أحلاماً بعيدة عن واقع اتفاقيات سايكس بيكو والخارطة الكونية الجديدة. وضعونا في مجابهة مع القوى العظمى دون أن نمتلك أي مقومات للمواجهة، والنتيجة خسائر هائلة وهزائم متلاحقة والأهم فقدان التنمية وإمكانيات اللحاق بالأمم الأخرى. لماذا استوعب اليابانيون والألمان والكوريون الجنوبيون المعطيات الجديدة بسرعة بينما أصاب الجمود العقلي أمة العرب والإسلام ؟؟

    Bergaoui SamedBergaoui Samed12 أيام قبل
    • يسوع يبدو متعباً. لماذا تعب يسوع؟ لقد تعب من طول بحثهُ عنها فهو يطرق أبواب قلوبنا لكننا لا ننتبه يريد أن يوصل رسالته ُ مخترقاً كل الحواجز والمعوقات. "فجلس عند حافة البئر" جلس ينتظرنا لأن محبته الفياضة وقلبه الكبير يريدان خلاصنا من خطايانا. فهو يعرف هذه المرآة، هي خاطئة ومع ذلك جلس ينتظرها ليخلصها. ويعطيها حياة جديدة. فهو جاء ليخلص الخطاة يشف مشاعرهم الجريحة وأجسادهم المريضة ويغفر لهم ، يحررهم من قيود الخطيئة ويمنحهم الفرح . أنه ينتظر إلى حد التعب فهو مستعد أن تضحي براحته وحياته من أجلنا ومن أجل خلاصنا . في هذا الوقت أرسل يسوع تلاميذه ليشتروا طعاماً من المدينة ولقد كان هذا الحدث جديد على التلاميذ فكيف لهم أن يأكلوا طعاماً لوثته أيدي السامريين بذلك غير يسوع نظرتهم إلى الأمور وأزال هذه الحواجز من داخلهم. ثم يطلب يسوع من المرأة "أعطني لأشرب". أنه يطلب منا أيضاً ليشرب. لماذا؟ هل يحتاجنا يسوع؟ نعم فيسوع يبحث عنا، يدعونا، يريدنا أن نلتفت له. أن محبته لنا تجعله يسعى ورائنا ليجذبنا، يريدنا أن نعطيه جزء من وقتنا ولو قليلاً. أنه يدعونا للجلوس معه وفتح قلوبنا له ليملأها هو بما ء الحياة. لكن السامرية تجيبه أنها سامرية وهو يهودي فكيف لها أن تسقيه. فهي ترفض دعوة يسوع. وكثيراً ما نرفض دعوة الله لنا في حياتنا. لكن يسوع لم يتركها رغم رفضها بل جاءها بالتدريج كي تفهم وتكتشف بنفسها العمق الذي يريده يسوع . " لو كنتِ تعرفين من الذي يطلب منك لطلبتِ أنتِ منه ماء الحياة " يسوع يعطي ماء الحياة وهو الروح القدس وما يعمله من تغيير الإنسان .

      أيل شلاماأيل شلاما12 أيام قبل
  • ممكن تدعموني بأشتراك 💔

    AL Story TimeAL Story Time12 أيام قبل
  • _نظرة على محتواي 👀 وإن أعجبكم اشتركو معنا👍😃

    Hisham Zaour هشام زاعورHisham Zaour هشام زاعور12 أيام قبل
    • ممكن تدعموني بأشتراك 💔

      AL Story TimeAL Story Time12 أيام قبل
  • الي يعرف ابو فله لايك 😘😘 والي يحبه لايك 😁😂😂 امزح امزح خلاص 🤣 بس الاختصار ابغا لايك😅

    كاكاروت اسطورة الساينزكاكاروت اسطورة الساينز12 أيام قبل
  • مكافح ومجتهد

    البراء خلف المعمريالبراء خلف المعمري12 أيام قبل
    • ممكن تدعموني بأشتراك 💔

      AL Story TimeAL Story Time12 أيام قبل
    • _نظرة على محتواي 👀 وإن أعجبكم اشتركو معنا👍😃

      Hisham Zaour هشام زاعورHisham Zaour هشام زاعور12 أيام قبل